مهنياً: إذا لم تأخذ الاحتياطات الكاملة لمواجهة الامور بموضوعية وتعقل فقد لا تجتاز الامتحان بنجاح

عاطفياً: إرضاء الشريك أصبح ضرورياً إذا كنت مهتماً به، وكل ما عدا ذلك يُفهم على أنك لا تكترث لأمره

صحياً: الوهن الذي أصابك في المدة الأخيرة بدأت عوارضه تخف، وها أنت تستعيد عافيتك

مواضيع ذات صلة

إكتب تعليقك

إسمك الكريم * رابط موقعك المُفضل