مهنياً: تستدعي بعض الظروف التحفظ والانتباه والابتعاد عن ارتجال القرارات، وعدم الإقدام على أي تعديل

عاطفياً: إذا قوبلت ببرودة من الشريك تراجع وتحفّظ، ولا تلجأ الى الإصرار، فقد تدفع ثمناً من كرامتك لاحقاً

صحياً: كن حكيماً جداً، وابتعد عن الضوء والحملات المتعبة التي تبقيك سهراناً حتى ساعات متأخرة من الليل

مواضيع ذات صلة

إكتب تعليقك

إسمك الكريم * رابط موقعك المُفضل