مهنياً: تدفع طباعك السيئة المسؤولين عنك إلى اتخاذ تدابير قاسية وإجراءات استثنائية في غير مصلحتك

عاطفياً: قوة شخصية الشريك وانفتاحه على الآخرين يثيران غيرتك ويزعجانك، لكنهما يكونان في مصلحتك

صحياً: كن معتدلاً في مشاهدة التلفزيون والجلوس طويلاً أمام شاشة الكمبيوتر والمطالعة ساعات طويلة

مواضيع ذات صلة

إكتب تعليقك

إسمك الكريم * رابط موقعك المُفضل