مهنياً: أرفض أي خطوة إذا لم تكن مقتنعاً بما يعرض عليك، فالعشوائية لن تكون في مصلحتك

عاطفياً: يدعوك الشريك للخروج معاً في سهرة رومانسية، تقبلها بسرور، وربما تقومان بسفر

صحياً: تبذل في العمل جهداً لتحصل على النتائج المرجوة، المطلوب منك الأمر نفسه على الصعيد الصحي

مواضيع ذات صلة

إكتب تعليقك

إسمك الكريم * رابط موقعك المُفضل