مهنياً: اقتنع بما كتب لك، والعمل الذي تؤدّيه اليوم هو مصدر رزقك ولا بديل عنه أقله في المدى المنظور

عاطفياً: لا تقدّم على أعمال عشوائية للفت نظر الشريك، فهو راضٍ عمّا قدمته حتى اليوم ولست مضطراً إلى بذل المزيد

صحياً: عالج وضعك الصحي مع أصحاب الاختصاص ولا تتصرف بعناد وتصلب واقتناع بكل ما يقوله لك مدّعو المعرفة الصحية

مواضيع ذات صلة

إكتب تعليقك

إسمك الكريم * رابط موقعك المُفضل