مهنياً: لا تتمادَ في أفكارك السود، بل ضع حدّاً لها، وغضّ النظر عن كل ما تقع عليه عيناك من أخطاء يرتكبها بعض الزملاء

عاطفياً: حاول ان تنظر إلى محاسن الحبيب وإيجابياته وتمسّك بها وكن متسامحاً معه إلى أقصى حد، فهو شريكك في النهاية والوحيد الذي سيلازمك حتى النهاية

صحياً: انفعالاتك المفاجئة غالباً ما تكون نتيجة التوترات العصبية التي تواجهك في مجالك المهني

مواضيع ذات صلة

إكتب تعليقك

إسمك الكريم * رابط موقعك المُفضل