يتّصف أصحاب برج القوس بوجه طفولي منطلق للحياة، يتميّز بحركاته العفويّة البسيطة التي تنبع من داخله دونما تفكير، فيتميّز برج القوس بطفولته المصاحبة له كلّما كبر فهو برج البراءة والعفويّة والمرح والإبتسامة الساحرة. يعبّر عن مخيلاته ببراءة لا متناهيّة وعنده مثل في الحياة يعتمده دائماً (أسلم الطرق هو الخط المستقيم) فهو لا يحب الكذب ولا الأساليب غير السليمة، إذ يتميّز برج القوس بصدقه ويتوقّع الصدق ممن حوله وهذا ما يوقعه بمتاهات الحياة ومشاكلها وعراقيلها، فهو أقرب للمثالية. يتميّز أصحاب هذا البرج بالصّراحة الصارمة ولهم لسان سليط إذا ما حاول أحدهم مس كرامتهم أو جرحهم، ولكن بنفس الوقت صاحب هذا البرج هو الذي يجرح ويداوي. صاحب هذا البرج يمشي بعفوية دون أن يدرك ما يعترضه بالطريق، يعشق مواليد هذا البرج الهواء الطلق وجو الشتاء ويتحسن مزاجه في مثل هذا الطقس، يحب الإنطلاق والسفر وركوب الخيل والدراجات وقيادة السيارات. يتميّز مواليد هذا البرج بطيبة كبيرة نابعة من قلوبهم، ولذلك يتعرضوا لمصائب كبيرة وخيبات أمل دون حساب النتائج، ومن عرف قلب برج القوس لا يغضب منه ولا يحقد عليه لحسن نواياه وبرائته اللامتناهيّة. يتصف أصحاب هذا البرج بالجرأة والطلاقة في الكلام كما أنه يغضب بسرعة ويمكن أن يتحول غضبه إلى نيران مشتعلة وخاصة إذا ما تعرض له شخص أو مس كرامته، ولكن سرعان ما ينطفئ غضبه ويصفو ويسامح الآخرين لطيبة قلبه . يتحمل مواليد هذا البرج المسؤوليّات والواجبات الملقاة عليهم ويقومون بها بأكمل وجه. يحب أصحاب برج القوس الإختلاء بأنفسهم من وقت لآخر فهم يتمتعون بخيال واسع يحبون الهدوء والأجواء الرومانسية. يتمتع صاحب برج القوس بصحة جيدة ونشاط وحيوية وإنطلاق، ويميل إلى الإعتقاد بمستقبل جميل واعد مشرق، وبآمال ووعود ستتحقق، فهو متفائل بطبيعته، يحب المغامرات دون الخوف من عقباتها ، كريم إلى حد الترف وعنده المثل السائد شعارا له في الحياة (إصرف ما بالجيب يأتيك ما بالغيب). يتحوّل برج القوس إلى أسد غاضب شرس إذا حاول أحدهم جرح كرامته فيحاول أن يرد بغضب وقسوة وبعنف، فهو لا يخطئ برمي سهامه أبدا، فهو يحظى بحظ جيد دائما.

مواضيع ذات صلة

إكتب تعليقك

إسمك الكريم * رابط موقعك المُفضل